خلال ندوة مشتركة مع وزير الخارجية اليمني.. وزير الخارجية المغربي :إيران هي الراعي الرسمي لنشر الإرهاب والانقسامات في العالم العربي

خلال ندوة مشتركة مع وزير الخارجية اليمني.. وزير الخارجية المغربي :إيران هي الراعي الرسمي لنشر الإرهاب والانقسامات في العالم العربي
  • 05 أكتوبر ,2022 02:41 م


أوام أونلاين - متابعات


قال وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، إن "إيران الراعي الرسمي لنشر الإرهاب والانقسامات في العالم العربي مع وجود تواطؤ من بعض الأطراف"، مشيرا الى أن بلاده تعاني من تدخلات طهران في شؤونها الداخلية.

جاء ذلك ،.

وأكد بوريطة خلال ندوة مشتركة مع وزير الخارجية وشؤون المغتربين اليمني، أحمد عوض بن مبارك، في العاصمة المغربية الرباط أن المغرب يشجب "بكل قوة" التدخل الإيراني باليمن وفي الشؤون الداخلية العربية، مؤكدا دعم الملك محمد السادس "القوي والثابت" للشرعية في اليمن من خلال مجلس القيادة الرئاسي، ولكل المجهودات التي يبذلها المجلس لاستكمال المراحل الانتقالية في اليمن.

و وفقا لما نشرته وكالة الأنباء المغربية فقد أشاد وزير الخارجية المغربي بالمواقف "الرصينة والإيجابية" التي عبرت عنها الحكومة اليمنية والسلطة الشرعية باليمن في ما يخص مسألة تجديد الهدنة، كما أشاد بتغليب السطلة الشرعية ومجلس القيادة الرئاسي دائما مصلحة اليمن واليمنيين على كل الاعتبارات الأخرى.

وأضاف: "للأسف، هذه الروح الإيجابية لم تجد صدى في الجانب الآخر، حيث يسود منطق الابتزاز والمس بأمن اليمن واليمنيين والاشتغال لصالح أجندات أجنبية وتهديد الأمن والسلم الإقليميين ليس فقط في اليمن، بل أيضا في بلدان عربية مجاورة".

وجدد وزير الخارجية المغربي إدانة بلاده "للأعمال الإرهابية التي ترتكبها ميليشيات الحوثي، وما يشكل ذلك من تهديد لأمن اليمنيين أولا، وكذلك لأمن وسلامة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة".

ودعاالمجتمع الدولي ومجلس الأمن على التعامل مع هذه الهجمات المسلحة "كأعمال إرهابية لجماعة لا تراعي سلامة اليمن ومصالح اليمنيين، وإنما تشتغل وفق أجندات يدعمها بالأساس الطرف الإيراني".

ولفت إلى أن "الهدنة بكل ما شابها من خروقات من الجانب الحوثي كانت إشارة إيجابية في ما يتعلق بأمن وطمأنينة وسلامة الشعب اليمني"، مشيرا الى أن تجاوب الحكومة اليمنية من منطلق المسؤولية وتغليب مصلحة اليمن حظي بتقدير كبير من المغرب والمجتمع الدولي.

وأكد أن الموقف الحوثي في المفاوضات الجارية بشأن الهدنة "لا يخدم مصلحة اليمن واليمنيين، بل يخدم مصالح إيران بالدرجة الأولى، ويؤدي إلى التصعيد وإلى نسف المكاسب القليلة التي تحققت خلال الهدنة، مشيرا إلى أن الموقف الحوثي من الهدنة يؤثر أيضا على سلامة بلدان عربية أخرى".

كما أكد أن "اليمن أصبح مجالا للتدخل الإيراني عبر مليشيات الحوثي"، وهو تدخل تعاني منه أيضا مجموعة من الدول العربية سواء بشكل مباشر أو عن طريق جماعات مسلحة وإرهابية.

ونوه الوزير إلى أن تفشي الفاعلين غير الحكوميين المسلحين "ظاهرة تشكل خطرا على الأمن والسلم الإقليميين والدوليين"، موضحا أن "الدول التي تمكن هؤلاء الفاعلين من أسلحة وتقنيات متطورة يجب أن تتحمل مسؤوليتها كاملة أمام المجتمع الدولي لأن هؤلاء الفاعلين غير الحكوميين المسلحين لا مسؤولية قانونية لهم، فهم ليسوا أطرافا في اتفاقيات لنزع السلاح ولا في اتفاقيات لاستخدام الأسلحة، عكس الحكومات الرسمية".

وقال إن "إيران لا يمكن أن تستمر في استغلال هذا الفراغ وفي تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة العربية، لاسيما في اليمن والشام وشمال إفريقيا"، مشيرا، في هذا الإطار، إلى أن "المغرب يعاني أيضا من هذا التدخل".

وخلص وزير الخارجية إلى القول إن لجنة جامعة الدول العربية للحد من التدخل الإيراني كانت واضحة باعتبار "إيران الآن هي الراعي الرسمي للانفصال والإرهاب في المنطقة العربية"، وذلك بتواطئ من بعض الأطراف.

وأضاف أن "المغرب يدعم وحدة اليمن وسيادته الوطنية ووحدته الترابية، كما يثمن كافة المرجعيات الدولية والخليجية واليمنية المتفق عليها بهذا الشأن".

بدوره أعرب وزير الخارجية بن مبارك عن شكر اليمن للموقف "الواضح والصريح" للمغرب بخصوص التدخل الإيراني في الشؤون العربية، مشيرا إلى أن المغرب كان من الدول الأولى التي اتخذت موقفا صريحا تجاه هذا التدخل.

وأكد أن اليمن تدعم أي جهد يقود للسلام المستدام والشامل القائم على المرجعيات الأساسية والقرارات الدولية، مشيرا إلى أن التحالف العربي يسعى إلى توفير كل الظروف الممكنة لتحقيق السلام والجلوس على طاولة المفاوضات، "ولكن هناك طرف واحد يفوت، في كل مرة، هذه الفرص على الشعب اليمني".

وأشار بن مبارك إلى أن "الهدنة التي استمرت لستة أشهر شكلت فسحة أمل لليمنيين وكانت فرصة تم من خلالها تحريك عدد من الملفات رغم الخروقات التي شابتها من طرف الجانب الحوثي"، منددا، في هذا الصدد، بـ"الموقف الحوثي الذي فضل مصالحه الذاتية ومصالح إيران على مصلحة اليمنيين".

وقال: "حين كان العالم أجمع يرعى الحوار اليمني، كانت إيران ترسل السفن محملة بالسلاح لجماعة الحوثي، وهي عملية موثقة في التقارير الدولية”، مسجلا أنه “في كل محطات الحوار التي كنا نقترب فيها من الحل، كان لإيران دور في إحباط هذه المشاورات".

ودعا وزير الخارجية اليمني المجتمع الدولي إلى "اتخاذ مواقف واضحة واعتماد مقاربة جديدة في التعامل مع المشهد السياسي في اليمن وفي التعاطي مع التدخل الإيراني في هذا البلد، مشددا على ضرورة إدراج ميليشيا الحوثي كجماعة إرهابية".

اقرأ ايضاً

 السفير البريطاني يقر بوجود قوات اتصال مع المليشيا ويقول مشكلتنا ليست مليشيا الحوثي  بل سلوكها المدمر

السفير البريطاني يقر بوجود قوات اتصال مع المليشيا ويقول مشكلتنا ليست مليشيا الحوثي بل سلوكها المدمر

أوام أونلاين _ الشرق الأو سط .أقر سفير المملكة المتحدة لدى اليمن ريتشارد أوبنهايم بوجود قنوات اتصال مباشرة له مع مليشيات الحوثي، مؤكداً أنه تناول بعض الطعام مع المتحدث باسمهم محم…

 151 طالب وطالبة يجرون إمتحان المفاضلة بمأرب على منح التبادل الثقافي.

151 طالب وطالبة يجرون إمتحان المفاضلة بمأرب على منح التبادل الثقافي.

أوام أونلاين _مأرب أجرى 151 طالبا وطالبة من خريجي الثانوية العامة اليوم في جامعة اقليم سبأ امتحان المفاضلة للتنافس على منح التبادل الثقافي للعام الجامعي 2023-2024م.وتجرى الأمتحانا…

 تطبيقا لقرار التصنيف ..الحكومة اليمنية تعد قائمة سوداء بقيادات  حوثية.

تطبيقا لقرار التصنيف ..الحكومة اليمنية تعد قائمة سوداء بقيادات حوثية.

أوام أونلاين _ ادارة الاخبار .قال وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك ان الحكومة اليمنية ماضية في إعداد قائمة سوداء تحمل أسماء قيادات حوثية وكيانات تطبيقاً لقرار تصنيفها جماعة …