الإصلاح: العلامة الديلمي عاش حياة جمهورية حافلة بالعطاء وحارب العنصرية والطائفية ورفض الظلم والاستبداد

الإصلاح: العلامة الديلمي عاش حياة جمهورية حافلة بالعطاء وحارب العنصرية والطائفية ورفض الظلم والاستبداد
أوام أونلاين ـ متابعات
  • 26 مايو ,2021 03:42 م

نعت الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، العلامة المجتهد الاستاذ الدكتور عبدالوهاب بن لطف بن زيد بن علي الديلمي، الذي وافته المنية في مدينة إسطنبول  اليوم الأربعاء 14 من شوال 1442 هجرية الموافق 26 من مايو 2021م متأثراً بأعراض( كرونا).

وقال بيان النعي إن الدكتور الديلمي  عاش حياة حافلة بالعطاء فكان عالماً مجتهداً محققاً، قضى حياته في محراب العلم والتعليم؛ موجهاً ومعلماً ومفتياً وخطيباً وواعظاً، وجسّد صورة ملهمة في الانحياز للحق، والبعد عن التعصب المذهبي والعنصري والطائفي، ورفض الظلم والاستبداد، والشجاعة في قول كلمة الحق دون خوف أو تردد أو وجل.

وأضاف" إن الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح إذ تنعي للشعب اليمني، ولكافة أعضاء وقيادات الإصلاح، رحيل الدكتور عبدالوهاب بن لطف الديلمي، القامة السامقة، والعالم الجليل، تشعر بالأسى والحزن الشديدين والذي تخسر فيه اليمن أحد كبار علمائها الأفاضل الذي ظل موسوعة غزيرة بالعلم والمعرفة والاجتهاد والتأثير".

وعبرت الهيئة عن تعزيتها ومواساتها لأهله وأولاده وأسرته، أعظم الله لهم الأجر، وجبر مصابهم، ورزقهم الصبر والسلوان، داعية الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يجعله في الصالحين، ويحشره في المهديين، وأن يسكنه الفردوس الأعلى من الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين.(وإنا لله وإنا إليه راجعون).

وتوفي، فجر اليوم الأربعاء، العلامة الدكتور عبدالوهاب الديلمي، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وشغل الدكتور الديلمي، المولود عام 1938منصب وزير العدل سابقاً، ورئيس دائرة التعليم في حزب الإصلاح، ورئيسا لجامعة الإيمان.

وتلقى تعليمه الأساسي في العاصمة صنعاء، لينتقل بعدها إلى الدراسة في مصر، ثم المملكة العربية السعودية حيث نال شهادة الدكتوراه من جامعة محمد بن سعود الإسلامية في الرياض عام 1984.

سيرة ذاتية :

الدكتور عبد الوهاب الديلمي

الميلاد سنة 1938 - محافظة  ذمار  متزوج وله 12 ولداً من الذكور والإناث وتوفيت والدته وعمره سنتين. بدأ دراسته في الكتاتيب في قريته ثم انتقل لصنعاء والتحق بالدراسة في دار العلوم، ثم انتقل للدراسة في القاهرة للدارسة في الأزهر بعد قيام الثورة في شمال اليمن عام 1962 ليكمل دراسته الثانوية وبعدها درس في معهد لبحوث الإسلامية ثم كلية أصول الدين.

انتقل بعدها ليعمل مدرساً في السعودية وأيضاً ليدرس في كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية بالرياض، ثم درجة الماجستير من جامعة أم القرى في مكة المكرمة عام 1978، ثم درجة الدكتوراه من جامعة محمد بن سعود الإسلامية في الرياض عام 1984.

عضواً في مجلس النواب من عام 1986-1993م.

وزيراً للعدل في الجمهورية اليمنية من 1994-1997م.

مديراً لجامعة الإيمان لمدة عشر سنوات ومدرساً

مؤلفاته :

معالم الدعوة في قصص القرآن الكريم.

العمل الجماعي – محاسنه وجوانب النقص فيه.

قضايا تهم المرأة المسلمة.

ضوابط الفتوى – في ضوء الكتاب والسنة، ومنهج السلف الصالح.

منهج العقيدة الإسلامية – في ضوء الكتاب والسنة.

عوامل الافتراق في العمل الإسلامي.

العدل – في ضوء الكتاب والسنة (تحت الطبع).

تحقيق كتاب: (الأدلة الجلية –في تحريم النظر إلى المرأة الأجنبية) لابن الأمير.

تحقيق كتاب: (الإيضاح والبيان في تحقيق عبارات قصص القرآن) لابن الأمير.

مجموعة من الخطب، والمقالات، تُعدّ للإخراج وغيرها من المؤلفات

اقرأ ايضاً

 السفير البريطاني يقر بوجود قوات اتصال مع المليشيا ويقول مشكلتنا ليست مليشيا الحوثي  بل سلوكها المدمر

السفير البريطاني يقر بوجود قوات اتصال مع المليشيا ويقول مشكلتنا ليست مليشيا الحوثي بل سلوكها المدمر

أوام أونلاين _ الشرق الأو سط .أقر سفير المملكة المتحدة لدى اليمن ريتشارد أوبنهايم بوجود قنوات اتصال مباشرة له مع مليشيات الحوثي، مؤكداً أنه تناول بعض الطعام مع المتحدث باسمهم محم…

 151 طالب وطالبة يجرون إمتحان المفاضلة بمأرب على منح التبادل الثقافي.

151 طالب وطالبة يجرون إمتحان المفاضلة بمأرب على منح التبادل الثقافي.

أوام أونلاين _مأرب أجرى 151 طالبا وطالبة من خريجي الثانوية العامة اليوم في جامعة اقليم سبأ امتحان المفاضلة للتنافس على منح التبادل الثقافي للعام الجامعي 2023-2024م.وتجرى الأمتحانا…

 تطبيقا لقرار التصنيف ..الحكومة اليمنية تعد قائمة سوداء بقيادات  حوثية.

تطبيقا لقرار التصنيف ..الحكومة اليمنية تعد قائمة سوداء بقيادات حوثية.

أوام أونلاين _ ادارة الاخبار .قال وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك ان الحكومة اليمنية ماضية في إعداد قائمة سوداء تحمل أسماء قيادات حوثية وكيانات تطبيقاً لقرار تصنيفها جماعة …