السفير الأمريكي يبحث مع الحكومة آثار الاستهدافات الحوثية للمنشآت على الجانب الاقتصادي.

السفير الأمريكي يبحث مع الحكومة آثار الاستهدافات  الحوثية للمنشآت على الجانب الاقتصادي.
  • 22 مارس ,2023 02:04 ص






أوام أونلاين _ متابعات .

التقى السفير الأميركي إلى اليمن ستيفن فاجن الذي يزور العاصمة المؤقتة عدن، برئيس الوزراء معين عبد الملك، إضافة إلى وزير المالية سالم بن بريك، ومحافظ البنك المركزي اليمني أحمد غالب، كل على انفراد.

ونقلت وكالة "سبأ" الرسمية ، إن اللقاء الذي عُقد في قصر معاشيق بعدن، بحث مستجدات الملف اليمني، على ضوء التطورات الأخيرة والجهود الرامية لإحياء مسار السلام في اليمن، والضغوط الأممية والدولية المطلوبة للتعامل مع استمرار تعنت "مليشيا الحوثي الإرهابية، وعدم استجابتها بشكل جاد لجهود السلام، واستهدافها للمنشآت والموارد الاقتصادية، وكذلك ما تم عمله في مسار الإصلاحات الذي تنفذه الحكومة، والأوضاع الاقتصادية والإنسانية".


وركز رئيس الوزراء على التطورات الأخيرة و المفاوضات مع مليشيا الحوثي بشأن ملف الأسرى والمختطفين.

وجدد عبدالملك ترحيب الحكومة بما تم الاتفاق عليه، "رغم أن الاتفاق لم يلبِّ الطموح بشأن الافراج عن كل المشمولين بقرار مجلس الأمن 2216، بمن فيهم فيصل رجب ومحمد قحطان الذي ترفض المليشيا الإفصاح عن مصيره وغيره من القيادات، والمدنيين المختطفين منذ سنوات في سجون مليشيا الحوثي.


وأشار إلى أن "مليشيا الحوثي الإرهابية، تقود حرباً اقتصادية أكبر، لا تقل خطورة عن الحرب العسكرية، بداية باستهداف موانئ تصدير النفط الخام، والتضييق على القطاع الخاص، وقطع الطرق التجارية الرابطة، وغيرها من الإجراءات التعسفية، والتي تعمّق معاناة اليمنيين".

ووفقا للوكالة فقد إشادة السفير الأميركي بجهود الحكومة في استقرار الأوضاع، وتعبيره عن تفهمه للتحديات التي تواجهها الحكومة، والدور الذي تقوم به من أجل ضمان استقرار الأوضاع الاقتصادية والخدمية.

وأشار فاجن إلى أن اتفاق الأسرى والذي وصفه بالإنجاز الكبير منذ انتهاء الهدنة، معرباً عن أمله في أن يمهّد هذا الاتفاق لإنهاء معاناة المختطفين والمخفيين قسراً، وعائلاتهم بشكل كامل.

وجددّ فاغن استمرار بلاده في دعم الحكومة والشعب اليمني، متوقعاً أن تكون هناك تعهدات إضافية خلال الفترة المقبلة للجانب الإنساني.

وجرى خلال اللقاء أيضا مناقشة ملف الممرات الدولية، ومياه اليمن، ودور البحرية الأميركية في رصد وإيقاف شحن الأسلحة المهربة من إيران إلى مليشيا الحوثي ، وأهمية استمرار الجهد الدولي في هذا الجانب لتطبيق قرارات مجلس الأمن.


وعقد السفير فاجن لقاءا آخر مع محافظ البنك المركزي اليمني أحمد غالب، التطورات المالية والاقتصادية التي تمر بها بلادنا، وتطرقا إلى "انعكاسات الهجمات الإرهابية التي تشنها مليشيا الحوثي على مواني ومرافق وناقلات النفط، على الوضع الإنساني في البلاد وجهود المجتمع الدولي في دعم ومساندة بلادنا لإنهاء الأزمة وإحلال السلام".


وثمن غالب وفقا للوكالة "دعم الولايات المتحدة المقدم في مؤتمر جنيف للتعهدات الإنسانية وكذا الدعم الإضافي الذي تنوي تقديمه وما تقدمه من دعم فني عبر الوكالة الأمريكية للتنمية لرفع قدرات البنك المركزي في مجالات هامة وحيوية، منوهاً بما يقوم به السفير والفريق الاقتصادي من جهود لدى المانحين لحشد الدعم المطلوب للجمهورية اليمنية للتغلب على الأوضاع الصعبة والاستثنائية التي تمر بها".



وفي سياق متصل بحث وزير المالية سالم صالح بن بريك، مع السفير فاجن، في لقاء منفصل بعدن، الدعم الأمريكي للجهود الحكومية في تنفيذ حزمة من السياسات والإصلاحات للتغلب على التحديات الاقتصادية والمالية، وكذا آخر المستجدات الوطنية والجهود الإقليمية والدولية لتحقيق السلام الشامل والدائم، وفق الوكالة ذاتها.

واستعرض بن بريك "طبيعة الوضع الاقتصادي بشكل عام ووضع المالية العامة بشكل خاص، والتحديات التي تواجهها المالية العامة وما تبذله الحكومة ممثلة بوزارة المالية من جهود عبر تنفيذ العديد من السياسات والإصلاحات اللازمة في سبيل استدامة المالية العامة والتغلب على التحديات الراهنة".

وأشار إلى الجهود المبذولة من أجل تعزيز وتنمية الموارد العامة في ظل توقف تصدير النفط الخام الذي تشكل عوائده المالية ما نسبته أكثر من 60 في المائة من موازنة الدولة، وذلك نتيجة التصعيد العسكري لمليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا، وتسخير موارد الدولة للاستفادة منها في تحسين الخدمات الأساسية المقدمة للمواطنين والأوضاع العامة في البلاد.

وأشاد بجهود الأشقاء في السعودية ودولة الإمارات، "نظير وقوفهم الدائم إلى جانب اليمن ودعمهم للشعب اليمني في كافة المجالات، وآخرها الوديعة البنكية بمليار دولار في البنك المركزي اليمني ومنحة المشتقات النفطية للكهرباء وأثرها في الاستقرار الاقتصادي، منوها بالتسهيلات النفطية المقترحة من جانب الأشقاء في المملكة عبر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن".



اقرأ ايضاً

 المجلس الأعلى لمقاومة صنعاء في اجتماع طارئ يدين محاولة اغتيال الشيخ عبدالله صعتر .

المجلس الأعلى لمقاومة صنعاء في اجتماع طارئ يدين محاولة اغتيال الشيخ عبدالله صعتر .

أوام أونلاين _ مأرب ادان المجلس الاعلى لمقاومة صنعاء محاولة اغتيال عضو الهيئة العليا للمجلس الشيخ العلامة المهندس عبدالله بن علي صعتر الهامة الوطنية الكبيرة وصاحب الأدوار النضا…

 الشيخ مبخوت بن عبود الشريف يعزي رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في استشهاد اولادة .

الشيخ مبخوت بن عبود الشريف يعزي رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في استشهاد اولادة .

أوام أونلاين _ متابعات خاصة .عزى الشيخ مبخوت بن عبود الشريف، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" اسماعيل هنيئة في استشهاد أولاده الثلاثة واثنين من احفادة …

 الدكتور الموريتاني محمد الشنقيطي للحوثيين يكتب عن  وساطته بين الحوثيين والشرعية في ملف الأسرى والمختطفين.

الدكتور الموريتاني محمد الشنقيطي للحوثيين يكتب عن وساطته بين الحوثيين والشرعية في ملف الأسرى والمختطفين.

أوام أونلاين _ الجزيرة نت مبادرة شخصية بشأن أسرى الحرب في اليمنمحمد مختار الشَنقيطي كتبتُ مؤخرا تغريدتَين أطالب فيهما أنصار الله الحوثيين بالتصرف كرجال دولة، والمبادرة بإطلاق سراح …