حكاية صورة: حين كشفت الطفلة المتفحمة "ليان" حقيقة إرهاب الحوثي وغياب الضمير الإنساني لغريفيث

حكاية صورة: حين كشفت الطفلة المتفحمة "ليان" حقيقة إرهاب الحوثي وغياب الضمير الإنساني لغريفيث
أوام أونلاين ـ خاص
  • 16 يونيو ,2021 07:15 م

قبل نحو 10 أيام، انتشرت صورة من مدينة مأرب لـ"طفلة متفحمة" على كافة صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى شاشات وسائل الإعلام المرئية والمواقع الاخبارية، وأصبحت حديث الإذاعات والألسن في كل مكان، لتكشف للعالم بشاعة السلوك الإجرامي لجماعة الحوثي الانقلابية، وطبيعة حربها الذي تشنها ضد اليمنيين منذ 21 سبتمبر 2014.

وتفحمت الطفلة "ليان طاهر" أبنة الخمسة أعوام بحضن والدها الذي تفحم هو الآخر ومعهم 21 من المدنيين في الهجوم الإرهابي الذي شنته ميليشيات الحوثي بالصواريخ البالستية والطيران المسير "المفخخ" في الخامس من "يونيو/ حزيران" العام الجاري على محطة وقود في حي الروضة شمال مدينة مأرب.

إخفاق مخجل

لم يستثني إرهاب جماعة الحوثي أحد في اليمن، وكانت الطفولة واحدة من ضحايا الجماعة المفضلة، وبالرغم من إطلاع ومعايشة المجتمع الدولي والمبعوثين الأمميين إلى اليمن على بشاعة الإجرام الإرهابي للحوثيين في حق المدنيين بشكل عام والطفولة بشكل خاص، إلا أنهم لا زالوا ينظروا للحوثيين كطرف قابل للسلام والتعايش مع اليمنيين، وغير قادرين على الإفصاح عن مدى عرقلته لكافة الجهود المبذولة من أجل تحقيق السلام.

وفي موقف يوضح عن مدى الإخفاق المخجل وغياب الضمير الٳنساني، تجاهل المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث لمجلس الأمن الدولي، يوم الأمس الثلاثاء؛ الجرائم الإرهابية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي بحق المدنيين في مأرب عندما استهدفت محطة وقود ومسجد وسجن للنساء وراح ضحيتها أكثر من 55 مدنياً بينهم نساء وأطفال، بالإضافة إلى الإشارة على استحياء إلى مأساة حصار تعز في الٳحاطة.

وقال ناشطون يمنيون، إن عدم وجود موقف واضح من المجتمع الدولي ومبعوثي الأمم المتحدة وآخرهم غريفيث من الحرب الغاشمة التي يشنها الحوثيين ضد اليمنيين،  يعد واحداً من أكثر الإخفاقات المخجلة في تاريخهم معتبرين أن الإحاطة لم تشر إلى المعرقل الحقيقي للسلام، بالرغم أن هذه الحرب هي الأكثر وضوحاً في تاريخ الحروب لأن من يقف ورائها هي جماعة انقلابية طائفية عرقية متطرفة لا تؤمن بالسلام والتعايش، ووضعت أبناء اليمن أمام خيارين؛ القبول والخضوع لحكمها أو تشريد وقتل كل من يناهضها.

مطالبات دولية

وعقب إحاطة المبعوث الأممي إلى اليمن لمجلس الأمن الدولي، أعرب عدد من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي عن قلقهم البالغ إزاء الانتهاكات المنهجية والواسعة النطاق لحقوق الإنسان التي ترتكبها ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران في اليمن.

ووجهوا إلى المندوب الدائم لدى الأمم المتحدة "ليندا توماس – جرينفيلد" قائلين: "لفترة طويلة غض المجتمع الدولي الطرف عن الفظائع التي يرتكبها الحوثيين، وقد أدى ضعف الاهتمام الدولي هذا إلى ثقافة الإفلات من العقاب، ونتيجة لذلك فإن الحوثيين اليوم أقل استعدادًا للتفاوض بحسن نية".

وطالبوا مندوب الأمم المتحدة، أن يركز انتباه المجتمع الدولي على الانتهاكات الخطيرة والمستمرة لحقوق الإنسان التي تمارسه مليشيا الحوثي بحق المدنيين، واستخدام صوته للتصويت في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لضمان إدراج انتهاكات الحوثيين لحقوق الإنسان في الاجتماعات والبيانات والقرارات المتعلقة بالصراع اليمني، مشيرين إلى أن مليشيا الحوثي تواصل هجومها على مأرب ولا تستجيب لدعوات السلام.

موقف حازم

 الى ذلك، دعا المندوب اليمني في مجلس الأمن عبدالله السعدي، المجتمع الدولي إلى ممارسة الضغوط القصوى على مليشيات الحوثي وداعميها في طهران ومحاسبتهم على الهجمات الإرهابية ضد المدنيين والنازحين في مأرب.

وذكر السعدي ماحدث مؤخراً ( 5 يونيو الجاري ) للطفلة ذات الخمسة الأعوام "ليان" التي تفحمت في حضن والدها ضمن 21 مدنيا من ضحايا الهجوم الإرهابي لمليشيات الحوثي على مدينة مأرب، قبل أن تعاود المليشيات ذاتها استهداف نحو 35 مدنياً بينهم نساء في ذات المدينة بهجوم بعدة صواريخ وطائرة مسّيرة مفخخة إيرانية الصنع.

وحمّل السفير السعدي "في كلمة الجمهورية اليمنية لجلسة مجلس الأمن بشأن اليمن" مليشيات الحوثي المسؤولية الكاملة عن عرقلة وإفشال جهود السلام في اليمن والاستمرار في حربها وجرائمها ضد المدنيين، مؤكدا موقف الشرعية وتعاطيها الإيجابي تجاه جهود الأمم المتحدة لإحلال السلام.

وأكد مندوب اليمن أن تصعيد المليشيات الحوثية للهجمات الإرهابية ضد المدنيين وهجومها على مأرب، يعكس ما ينطوي عليه سلوكها ومواقفها من إرهاب ونزعة إجرامية، وارتهان للنظام الإيراني الهادف لإشعال الفوضى والحروب وخلق الأزمات، مطالباً المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم تجاه تجنيد مليشيات الحوثي آلاف الأطفال واستخدامهم وقودا لحربها وإعاقتها لوصول المساعدات الإنسانية باستمرار.

آخر الأخبار

اقرأ ايضاً

 آخر مستجدات المعارك في جبهات الجوف ومارب والبيضاء خلال الساعات الماضية (تقرير)

آخر مستجدات المعارك في جبهات الجوف ومارب والبيضاء خلال الساعات الماضية (تقرير)

شهدت جبهات القتال في محافظات الجوف ومارب والبيضاء، خلال الـ24 ساعة الماضية، معارك عنيفة تلقّت خلالها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، هزيمة قاسية، وتكبّدت خسائر كبيرة في…

 منظمة: الحوثيون يعتزمون إحالة ١٦٠ ألف موظف للتقاعد الإجباري واستبدالهم بعناصرهم

منظمة: الحوثيون يعتزمون إحالة ١٦٠ ألف موظف للتقاعد الإجباري واستبدالهم بعناصرهم

أدانت منظمة سام للحقوق والحريات، اعتزام مليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، إحالة أكثر من 160 ألف موظف يمني للتقاعد الإجباري ، وإلغاء امتيازاتهم القانونية وحرمانهم من حقوق…

 باحثة في هيومن رايتس: الحوثيون يمنعون العاملين الصحيين من تلقي لقاح كورونا

باحثة في هيومن رايتس: الحوثيون يمنعون العاملين الصحيين من تلقي لقاح كورونا

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش، إن مليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، تضع "عقبات كبيرة أمام العاملين الصحيين في مناطقها للحصول على اللقاحات وأن اللقاحات الموجودة قد تنت…