كلمات خالدة

كلمات خالدة
د. محمد جميح
  • 03 سبتمبر ,2020 05:21 ص


 

كلمات خالدة للشيخ الشهيد ربيش العليي، الذي لقي الله مقاوماً للكهنوت في نسخته الحوثية:

 

"لا نريد أن نكون قادة، نريد أن نكون تحت قيادة الوطن".

 

"لا نريد أن نكون قادة، بل أن تكون مواقفنا مسجلة أمام الله"..

 

"لا نسعى لمناصب، ولا وزارات، بل لحفظ ماء وجيهنا، ليحفظها الله".

 

اتصل به معد برنامج بقناة يمنية للحضور للاستوديو الكائن خارج اليمن، فاعتذر، وقال: لن أكون إلا في الميدان، ولن أحضر ضيفاً معكم إلا في صنعاء، أما في غيرها، فلا.

 

تصوروا..

برلماني، مدني، غير ملزم بقتال لا يفارق أرض المعركة، فيما يتواجد قادة عسكريون خارج حدود الوطن!

 

ستظل كلمات هذا القيل العظيم تحرق المعنيين بها إلى أبد الزمان..

 

يا الله...

كم على تراب هذه الأرض من عظماء.

 

رحل العليي فارساً مجيداً ضارباً مثلاً أعلى في الفداء والتضحية.

 

رحمه الله.

اقرأ ايضاً

 شوية قمح لبوتين...مسكين ميت جوع!

شوية قمح لبوتين...مسكين ميت جوع!

ابتدع كهنة الإمامة كثيراً من الأكاذيب وروجوا لها على أساس أنها حقائق تاريخية عن حقبة آل حميد الدين. ومثلما اشتغلت آلتهم الدعائية على "سُرّاق بيض الدجاج"، لتجعل منهم &qu…

 جمهورية سبتمبر

جمهورية سبتمبر

لم يكن الإمام الطاغية يحيى حميد الدين ملكاً متوجاً ولا أحمد ولا البدر كذلك، فمقاومة الوجود العثماني في اليمن لم تكن حرب تحرير واستقلال، بقدر ما كانت دعوة لعودة حكم السلالة، وكان فس…

 سبتمبر فاتحة التحول

سبتمبر فاتحة التحول

ستبقى ثورة السادس والعشرين من سبتمبر هي الحدث الأكثر أهمية في تاريخنا، هي فاتحة التحول، ونقطة الانطلاق نحو يمن حر، وشعب موحد، إلا إن احتفالنا اليوم بالذكرى ينقصه الكثير من بريقه ال…